اختر اللغة   العربية English

جامعة البصرة للنفط والغاز تعقد اللقاء الأول مع الخبراء والمختصين في المجلس الاستشاري الصناعي

عقدت جامعة البصرة للنفط والغاز اللقاء الأول مع المجلس الاستشاري الصناعي الذي شكلته الجامعة من خبراء ومختصين من القطاع العام والقطاع الخاص ، وأقيم الاجتماع صباح يوم الثلاثاء التاسع والعشرين من اب الجاري وعلى قاعة المؤتمرات وبرعاية وحضور السيد رئيس جامعة البصرة للنفط والغاز الأستاذ الدكتور محمد هليل حافظ الكعبي ، وقدم رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمد هليل حافظ الكعبي كلمة اكد خلالها على ان الجامعة تتبع مناهج متقدمة ومخرجات جامعتنا تلاقى استحسان دائم من قبل شركات النفط ، ومع هذا فان الجامعة تسعى لمواكبة كل التطورات بهذا القطاع وفي سوق العمل بصورة عامة حتى على مستوى القطاع الخاص ومتطلباته العصرية وكل هذا من خلال المراجعات المستمرة لتطوير قابليات ومهارات طلبتنا سواء على مستوى الدراسة النظرية او من خلال ما نمتلكه من مختبرات تطبيقية في هذا المجال فضلاً عن تدريبهم المتقدم في مختلف الشركات النفطية في المراحل الثالثة والرابعة، والسعي المستمر للجامعة لتدريب ملاكها التدريسي عبر زجهم بدورات تدريبية تعود بالنفع على طلبتنا وخريجينا، وفي بداية اللقاء استعرض مدير المكتب الاستشاري في جامعة البصرة للنفط والغاز تفصيلياً رؤية الجامعة في مجال ترصين وتوطيد العلاقة بين مخرجات الجامعة ومتطلبات سوق العمل ، اذ وضح الدكتور علي كاظم صدام خلال العرض التقديمي اهم المحاور المهمة التي يجب ان تسعى الجامعات لتطويرها والتقدم بها لحل مسألة الاحتياجات في سوق العمل وبخاصة في مجال قطاع الصناعة النفطية بما ينسجم مع خدمة المجتمع ومؤسساته ودعم وتنمية القطاع الحكومي والخاص ،مشخصاً اهم الموضوعات التي يجب ان تتطور في القطاع الخاص لتتقارب وجهات النظر وتتكامل مع مخرجات الجامعة بغية خدمة وتطور هذا القطاع ، ومن جانبهم عبر المشاركون في اللقاء سواء اكانوا حضوريا او عبر الدائرة الفيديوية المغلقة على أهمية تطوير المناهج الدراسية بما يخدم سوق العمل بالتحديد في مجال النفط والغاز ، والسعي الجاد لردم الهوة بين الجامعات والقطاع الخاص والعام ، واهمية عقد شراكات عمل وتعاون حقيقية بين الجامعات والمؤسسات المهنية سواء بالقطاع الحكومي او الخاص ، وضرورة مسح احتياجات الشركات للتخصصات الدقيقة ووصفها الوظيفي والعمل على هذا الموضوع ضمن خطط القبول في الجامعات وبالتنسيق مع الوزارات المعنية ، واكد اخرون على ضرورة تطوير المهارات للطلبة ومنها (اللغة، الحاسوب ، مهارات التواصل) ، مع التأكيد على أهمية دمج الاستدامة في جميع التخصصات والعمل على مواكبة التطورات التكنولوجية في العمل الوظيفي واحتضان الابتكارات والمواهب العلمية وتفعيل مبادرات ريادة الاعمال بغية تحفيز ودعم الشباب على الإنتاج والسعي الجاد لتطوير قدراتهم في سوق العمل. وفي ختام اللقاء قدم السيد رئيس الجامعة شكره لكل من حضر من الخبراء والمختصين وتم صياغة التوصيات النهائية وسيتم رفعها للجهات المختصة في قادم الأيام.

الزوار 5089815